السوق الجديد (سوق قريعة)

سوق قريعة

سوق قريعة

شيد السوق الجديد أو  سوق قريعة نسبة للمقاول محمد قريعة الذي قام ببنائه سنة 1952 وهو شاهق البناء يشبه إلى حد ما سوق الربع الموجود داخل السور، و قام بتصميمه المهندس المعماري زارفوس.

بني هذا السوق على أرض كانت تسمى ” إذريع كلاب ” كانت في أول القرن العشرين سوقا لبيع التبن والحطب والفحم ومناشر لبيع الفخار الجربي والأثاث القديم وكان في حالة يرثى لها يرتاده بعد غروب الشمس الصعاليك والسكارى وحسب عبد الكافي: إن هذا السوق البدائي كان أعظم معرة ومنقصة في تاريخ صفاقس القديمة.

مقطع لسوق قريعة

مقطع لسوق قريعة

وبعد حملة قامت الصحافة ضد البلدية لإهمالها لهذا المكان قامت بإزالته وبناء السوق الجديد كما نراه الآن. له باب رئيسي ذو ثلاث فتحات وقباب وأبواب فرعية منها باب لسوق السمك. ويحيط به من كل جهة رواق على شكل سوق الربع مسقف قبوا وبه دكاكين التجار منهم من اختص في بيع الأقمشة أو الغلال أو اللحوم أو المواد الغذائية وقد قدم هؤلاء التجار من سوق بودوارة.

تعليقات الفيسبوك