فخر الدين يودع بالدموع و النادي الصفاقسي يقلص الفرق مع صاحب الطليعة

 

فخر الدين يودع بالدموع

فخر الدين يودع بالدموع

إنتصر النادي الصفاقسي في اللقاء الذي جمعه عشية اليوم بالملعب التونسي على عشب المهيري في إطار الجولة الاختتامية لمرحلة الذهب في اجوء خاصة كما يعلم الجميع لتوديع الثنائي فخر الدين بن يوسف و فرجاني ساسي.

المباراة كانت حماسية تمكن فيها الملعب التونسي من تسجيل هدف في الشوط الأول و فرض أسلوب لعبه على النادي الصفاقسي، و في الشوط الثاني نزل أبناء الغرايري إلى الميدان بروح جديدة مع إقحام فرجاني ساسي منذ البداية مكان الشاب أحمد عمار الشيء الذي أعطى للنادي الصفاقسي أكثر توازن في وسط الميدان و شاهدنا فرص بالجملة لفريق عاصمة الجنوب منها تسديدتان على العارضة و الباقي تصدى لهم ببراعة حارس الملعب التونسي قيس العمدوني و بقينا ننتظر حتى الدقيقة 91 حين سدد محمد علي منصر كرة مخادعة اسكنها الشباك ليمنح نقاط الفوز لفريقه و ليودع على طريقته زميليه بن يوسف و ساسي.

فخر الدين بن يوسف و فرجاني ساسي يغادران الفريق من الباب الكبير :

تحت التصفيق ودع فخر الدين بن يوسف و زميله فرجاني ساسي زملاءهم و الجماهير الحاضرة في المهيري في أجواء من الفرحة بالإنتصار و الحزن و لعل دموع فخر الدين تروي مشاعر اللاعبين تجاه العائلة الصفاقسية التي ضمتهم منذ سنتين أو أكثر ليساهموا في إحراز البطولة الوطنية و كأس الكاف و المشاركة في كأس السوبر و بطولة إفريقيا و الجماهير التي ساندتهم ليصلوا إلى هذا المستوى فشكرا فخري و شكرا فرجاني على مجهودكم و نتمنى لكما التوفيق في تجربتكم الإحترافية الجديدة و إن شاء الله من حسن إلى أحسن.

رياض بن جديدية / موقع تاريخ صفاقس

تعليقات الفيسبوك