صفاقس : ارتفاع صاروخي لأسعار الزقوقو

الزقوقو

الزقوقو

رغم ان أسعار مادة الزقوقو لم تتجاوز 15د. للكلغ خلال الفترة القليلة الماضية في أغلب المحلات التجارية والفضاءات الكبرى فإنها شهدت خلال الأيام الأخيرة ارتفاعا صاروخيا تجاوز في أغلب الأحيان 30 بالمائة والغريب أن هذا الارتفاع تزامن مع اعلان وزارة الفلاحة بأن قيمة إنتاج حبوب الصنوبر الحلبي هامة وكافية للاستجابة لحاجيات المستهلك فأين الخور يا ترى ولماذا يدفع دائما المواطن فاتورة الفوضى و تغول المضاربين ونقص رقابة مسالك التوزيع من الجملة إلى التفصيل هذه التساؤلات وغيرها طرحها رواد الأسواق والفضاءات التجارية ورصدناها من خلال جولة قصيرة بقلب المدينة العتيقة وكذلك بالضواحي وتجدر الإشارة إلى أن بعض ربات البيوت اشرن إلى تكرر التجاوزات في كل المناسبات الدينية والوطنية وغياب الردع اللازم والحازم وهو ما يشجع على المواصلة في نفس الأساليب الملتوية للربح والكسب المشبوه على حساب غالبية الشعب الذي أصبح غير قادر على مجاراة ارتفاع الأسعار من جهة اخرى سجلت أسعار الفواكه الجافة المحلية منها والمستوردة بدورها غلاء ملحوظا على غرار اللوز والبوفريوة والجوزاء والفستق والبندق وغيرها وهي كلها مواد تستعمل عند تحضير طبق العصيدة الشهير بمناسبة المولد النبوي الشريف فهل من إجراءات للرفق بجيب المواطنين خاصة وأن المولد يتزامن تقريبا مع حلول السنة الميلادية الجديدة؟

ابورحمة / الصباح

تعليقات الفيسبوك