استئناف الرحلات البحرية بين صفاقس وجزيرة قرقنة بعد تعليقها

لود قرقنة - صفاقس

لود قرقنة – صفاقس

عادت بعد ظهر اليوم الأربعاء، الرحلات البحرية بين صفاقس وجزيرة قرقنة بعد ان اضطرت الشركة الجديدة للنقل بقرقنة الى تعليقها منذ يوم امس بسبب رداءة الاحوال الجوية.

وقال مهدي فرج الله ربان واطار بالشركة الجديدة للنقل بقرقنة في ان قرار إعادة الحركة تم اتخاذه بعد تحسن الاوضاع الجوية، مبينا أن عددا كبيرا من العالقين تم نقلهم وبقي عدد اخر من المسافرين في الانتظار.

وكان تعليق حركة النقل اثار احتجاج عدد كبير من المسافرين الذين عمد عدد منهم الى قطع الطريق امام السكة الحديدية بعد ان قضوا ليلة البارحة على متن الباخرة التي بقيت في انتظار الضوء الاخضر للابحار من ادارة الشركة التي تنسق في اتخاذها القرار مع مصالح الرصد الجوي.

واكد مصدر مسؤول بولاية صفاقس ان الولاية قامت البارحة بتوفير الغذاء ووسائل التدفئة للمسافرين العالقين في قرقنة وصفاقس إذ تم وضع دار الشباب بالرملة على ذمة المسافيرن القادمين من قرقنة باتجاه صفاقس.
في المقابل رفض المسافرون باتجاه الجزيرة قضاء ليلتهم بدار الشباب بصفاقس مخيرين البقاء على متن الباخرة.

وقال بعض المحتجين إنهم “أشبه بالمحتجزين” رافضين الاسباب التي قدمتها ادارة الشركة المتمثلة في رداءة الاحوال الجوية ومعتبرين انه كان بالامكان الابحار منذ البارحة.

وات

تعليقات الفيسبوك