انطلاق أشغال مشروع المكتبة الرقمية بصفاقس

الكنيسة - نشاط رياضي - صفاقس - باب بحر

الكنيسة – نشاط رياضي – صفاقس – باب بحر

تنطلق يوم الثلاثاء أشغال مشروع المكتبة الرقمية بصفاقس الذي خصصت له الدولة 18 مليونا و400 ألف دينار منذ ما يزيد عن السنة دون أن يتم إنجازه إلى حد الآن وذلك بعد تسوية الوضعية القانونية المتعلقة بملف خلاص مكتب الدراسات .
وكان والي صفاقس سليم التيساوي أكد في تصريح إعلامي، يوم السبت، أنه تم تجاوز الإشكال القانوني الذي عطل انطلاق المشروع لأشهر طويلة بسبب اعتماد اللجنة التنفيذية الأولى لصفاقس عاصمة الثقافة العربية صيغة التعاقد المباشر أو ما يسمى ب »الاتفاق بالمراكنة » في تعيين مكتب الدراسات علما وأن مثل هذا الصنف من الصفقات يتطلب مناقصة وإعلانا عن طلب عروض. ولم يذكر الوالي في تصريحه طبيعة التسوية التي تم اعتمادها أو التوافق بشأنها.
وكان رئيس الحكومة يوسف الشاهد أعلن خلال زيارته الأخيرة لولاية صفاقس يومي 20 و21 أفريل الفارط عن التوصل إلى حل للإشكالية القانونية التي طرحتها عملية التعيين بالمراكنة لمكتب الدراسات في مشروع المكتبة الرقمية مؤكدا أنه أعطى الإذن بتجاوز كل الاشكاليات التي حالت دون انطلاق المشروع « حتى يتسنى الشروع في إنجازه قبل نهاية السنة ».
وقد وجه عدد من نشطاء المجتمع المدني انتقادات للسلط العمومية على صفحات شبكات التواصل الاجتماعي معتبرين أن الإسراع في إنجاز مشروع المكتبة الرقمية تم بمناسبة الزيارة التي سيؤديها رئيس الحكومةيوم الأربعاء لصفاقس ليفتتح الدورة 51 للمعرض.
كما أثاروا ما قالوا عنه « تواصل تعطل عديد المشاريع الكبرى في الجهة، والتي لم تنطلق أشغالها الى اليوم » على غرار مشروع تبرورة ومشروع الميترو ومشروع المدينة الرياضية ومشروع تفكيك الوحدات الملوثة للمجمع الكيميائي التونسي في الجهة وغيرها.
للتذكير فإن مشروع المكتبة الرقمية يشتمل بالخصوص على مكتبة متعددة الوسائط وقاعة اجتماعات وقاعة عروض فنية ومدراج موجهة إلى احتضان أنشطة ثقافية متنوعة وفق الطرق العصرية والتكنولوجية الحديثة.

وات

تعليقات الفيسبوك