الداخلية تنفي اعتداء أعوان الأمن بالعنف على مواطن بالمروج

وزارة الداخلية التونسية

وزارة الداخلية التونسية

أصدرت وزارة الداخلية اليوم الخميس، بلاغا على خلفية ما تم تداوله على صفحات التواصل الإجتماعي مؤخرا بخصوص تعرّض أحد المواطنين إلى الإعتداء بالعنف المادّي من قبل أعوان الأمن الوطني بجهة المروجات خلال ليلة رأس السنة الميلادية.
وأكدت الوزارة أنه بالتحرّي في الموضوع تبيّن أن شخصا آخر كان قد تقدّم إلى مركز الأمن الوطني بالمروج الخامس يوم 01 جانفي الجاري راغبا في التتبّع العدلي ضدّ الشخص زاعم الإعتداء موضوع المقال المشار إليه إثر قيام الأخير بالإعتداء عليه بالعنف والتهديد بواسطة سلاح أبيض ومحاولة إفتاكاك درّاجته الناريّة بالقوّة فتمّ تحرير محضر عدلي وترويج برقيّة تفتيش.
وأشارت الوزارة أنه في الأثناء حظر المظنون فيه بمحيط مركز الأمن الوطني بالمروج الخامس وكان في حالة سكر وهيجان حاملا لسيف ومتلفظا بألفاظ منافية للحياء، وبمحاولة القبض عليه لاذ بالفرار.
وبينت الوزارة أنه تمّ بالتنسيق مع النيابة العموميّة ببن عروس التي أذنت بتحرير محضر بحث من أجل « هضم جانب موظف أثناء أدائه لوظيفته ومحاولة الإعتداء بواسطة آلة حادّة » وإدارج المعني بالتفتيش من أجل ما نسب إليه.
وشددت الوزارة على أن المعني خرج حديثا من السّجن ومن ذوي السّوابق العدليّة في الإعتداء بالعنف والسّرقة والمخدّرات والأضرار بملك الغير وصادرة في حقّه سابقا ثلاثة (03) مناشير تفتيش من أجل « سرقة سيارة وترويج عملة مزيّفة والسّرقة » .

تعليقات الفيسبوك