صفاقس : الكشف عن “مافيا” تسطو على السيارات وتبتز أصحابها

تدليس السيارات

تدليس السيارات

ضربت أمس الأول الأحد الوحدات الأمنية لإقليم الأمن الوطني بصفاقس وتحديدا على مستوى فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن الوطني بصفاقس الشمالية بقوة بعد نجاحها في كشف النقاب عن شبكة وصفت امنيا بالخطيرة اختصت في سرقة الشاحنات ثم ابتزاز أصحابها تنشط بين عدة ولايات، حيث ألقت القبض على شخص وحجزت شاحنة مسروقة ونجحت في تحديد هويات بقية الأطراف في انتظار القبض عليهم الواحد تلو الآخر.
أوراق القضية تفيد بان بلاغات عديدة وردت على مصالح الأمن والحرس الوطنيين بولايات المنستير والمهدية وصفاقس خلال الأشهر الأخيرة يفيد فيها أصحابها تعرض شاحناتهم الخفيفة والتي تعتبر مصدر رزقهم الوحيد للسرقة من قبل مجهولين يقوم احدهم لاحقا بالاتصال بهم من رقم هاتفي لابتزازهم حيث يطلب منهم مبالغ مالية متفاوتة تتراوح عادة بين الأربعة آلاف دينار والسبعة ألاف دينار حسب نوعية الشاحنة وقيمتها. ورغم التحريات الأمنية العديدة التي باشرتها عدة فرق أمنية وإدارات فرعية فان مسلسل سرقة الشاحنات تواصل وخاصة بولايتي صفاقس والمهدية وتواصلت معه حلقات ابتزاز المتضررين الذين التجأ عدد كبير منهم إلى الاقتراض لتوفير قيمة «الفدية» واسترجاع الشاحنات المسروقة، إذ يتردد أن عدد السرقات التي استهدفت الشاحنات الخفيفة خلال العام الفارط وبداية العام الجاري بالعشرات في الولايتين المذكورتين فقط، ما تسبب في احتقان كبير دفع بعض المتضررين وأقاربهم إلى الخروج إلى الشارع للاحتجاج والذي شهد تصعيدا خطيرا في منطقتين تابعتين لولاية صفاقس بلغ حد قطع الطريق وإشعال الإطارات المطاطية.

الكمين
مع تواصل السرقات التي تعد بالعشرات وغنم منها أفراد»المافيا» عشرات الملايين واصلت المصالح الأمنية من شرطةوحرس التحريات الأمنية حتى وردت على مسامع أعوان فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن الوطني بصفاقس الشمالية معلومة حول تعرض شاحنة للسرقة من إحدى مناطق ولاية المنستير واتصال اللصوص بالمتضرر وطلب فدية قيمتها ستة آلاف دينار مقابل استرجاع شاحنته. نصب الأعوان كمينا محكما بالتنسيق التام مع المتضرر وتحولوا برفقته بواسطة سيارة مدنية إلى منطقة المساترية التابعة لمعتمدية جبنيانة حيث اتصل المتضرر بأحد أفراد الشبكة فقدم واستقل معهم السيارة ممنيا نفسه بالحصول على الملايين إلا أن الأعوان سيطروا عليه واقتادوه إلى مركز العامرة حيث بعرض هويته على الناظم الآلي تبين انه محل ثلاثة مناشير تفتيش من اجل السرقة وسرقة السيارات.

حجز الشاحنة
أدلى المشتبه به الموقوف باعترافات خطيرة للأعوان حول نشاط الشبكة التي تنشط بين ولايات المهدية والمنستير وصفاقس وعدد أفرادها وهوياتهم كما حدد لهم مكان الشاحنة المسروقة فتم حجزها مبينا لهم أن الشبكة كانت تستعمل في كل عملية ابتزاز شريحة هاتف جوال على ملك احد المتضررين السابقين، وبناء على ذلك أذنت النيابة العمومية بالاحتفاظ بالمشتبه به على ذمة الأبحاث المتواصلة على قدم وساق للإيقاع ببقية أفراد هذه»المافيا» التي روعت المواطنين بثلاث ولايات.

صابر المكشر / الصباح

تعليقات الفيسبوك