بالأرقام .. صفاقس تستعد للعودة المدرسية 2017 – 2018

مدرسة الهدى

مدرسة الهدى

في إطار الإستعداد للعودة المدرسية 2017-2018 أشرف منذ يومين عبد الباسط منصري المعتمد الأول نيابة عن السيد والي صفاقس، بمقر الولاية على جلسة عمل خصصت للغرض بحضور السيد المندوب الجهوي للتربية صفاقس1 والمندوب الجهوي للتربية صفاقس2 والسادة المعتمدين وممثلي مختلف المصالح الفنية والأمنية المعنية.
وتجدر الإشارة إلى أن العدد الجملي للتلاميذ في مراحله الثلاث الابتدائي والإعدادي والثانوي يبلغ هذه السنة 629 184 تلميذا منهم 495 93 تلميذا بالمؤسسات التربوية بالمندوبية الجهوية صفاقس1 و134 91 تلميذا بالمؤسسات التربوية بالمندوبية الجهوية صفاقس2.

وقد تم خلال هذه الجلسة التطرق للنقاط التالية:

– توجيه التلاميذ: تم توجيه كافة التلاميذ الناجحين بالسنة السادسة ابتدائي إلى المدارس الإعدادية وفق تصور يقوم على مفهوم الحوض البيداغوجي ومطابقته للحوض الاجتماعي على المستوى الجغرافي. كما تم توجيه كافة التلاميذ الناجحين بالسنة التاسعة من التعليم الأساسي إلى المعاهد وفق خطة محكمة تم إعدادها بالتنسيق والتشاور مع إطار الإشراف بالإعداديات والمعاهد.

– الموارد البشرية: يبلغ عدد المعلمين 060 6 معلما في حين يبلغ عدد الأساتذة 504 6 أستاذا يضاف إليهم الإداريون والمستشارون والمتفقدون والمساعدون البيداغوجيون والمرشدون التطبيقيون والقيمون والعملة.

– الإحداثات: المعهد النموذجي بحي الأنس بكلفة 4.5 مليون دينار والمدرسة الابتدائية المنصورة بطريق سيدي منصور كلم 12 بكلفة 400 ألف دينار والمدرسة الابتدائية ذراع بن زياد بكلفة 400 ألف دينار.

– التهيئة والصيانة والتوسعات:بالنسبة للمندوبية الجهوية للتربية صفاقس1 فإن 68 مؤسسة تربوية شملتها أعمال الصيانة والتهيئة وقد جهز منها 38 مؤسسة في حين أن 30 مؤسسة سوف تكون جاهزة خلال شهر أكتوبر المقبل أما بالنسبة للمندوبية الجهوية للتربية صفاقس2 فإن أشغال الصيانة بلغت تكلفتها 1800 ألف دينار وتخص المدارس الابتدائية(النجاة و2مارس 1934 بمليتة والبدر بالشيحية والعوادنة وأولاد سعادة ومركز البرمكي والرحامنة بمنزل شاكر و وبوزيان والحي البلدي سيدي منصور). وفي مايتعلق بأشغال التوسعة فقد بلغت قيمتها 1242 ألف دينار تخص المدارس الإبتدائية(البشرى والمثابرة ساقية الزيت وعين بن سليمة وحي ملاك والصداقة ومركز بشة والأمانة بساقية الدائر ومركز القصاص وبرشانة وسوق السيارات بصفاقس الجنوبية وزعيبط وبشكة بمنزل شاكر والنيب والجمال والجلايلة وأولاد طاهر بالحنشة) ومبلغ 625 ألف دينار للمدارس الإعدادية(ابن الهيثم، الإمام سحنون ومصطفى السلامي والحبيب الشعبوني) ومبلغ 567 ألف دينار للمعهد الثانوي بالحنشة.

أما بخصوص النقل المدرسي فقد أفاد ممثل الشركة الجهوية للنقل بولاية صفاقس أنه تم تعزيز الأسطول بعشر حافلات مزدوجة مع تخصيص حافلة احتياطية لكل نيابة محلية للشركة. كما تم انتداب 90 عونا لتغطية النقص البشري حيث تم عقد جلسات عمل مع السادة المعتمدين وممثلين عن مندوبيتي التربية بصفاقس1 وصفاقس2 لتدارس الإجراءات التنظيمية وتشخيص الإخلالات والإشكاليات والعمل على معالجتها في أنسب الآجال ودعا إلى إزالة بعض المخفضات العشوائية في بعض الطرقات التي تسببت في إعطاب بعض الحافلات.

هذا وقد أكد السيد المعتمد الأول على أن تنطلق السنة الدراسية 2017-2018 في أحسن الظروف ودعا كافة الأطراف المعنية إلى إجراء ما يلزم لذلك. داعيا كل الأطراف المعنية إلى الحضور خلال جلسة عمل تعقد في بداية شهر أكتوبر 2017 لتقييم ظروف النقل إثر العودة المدرسية للوقوف على كافة التفاصيل حتى يتسنى التدخل عند الإقتضاء.

تعليقات الفيسبوك