لقاء الوكيل مع بن غربية لتعزيز جهود الاحاطة بالطلبة الأفارقة وتوفير أفضل ظروف الإقامة لهم بتونس

مهدي بن غربية - بسام الوكيل

مهدي بن غربية – بسام الوكيل

أكد مهدي بن غربية حرص حكومة الوحدة الوطنية على دعم انفتاح تونس على إفريقيا وتعزيز جهود الاحاطة بمشاغل الجالية الطلابية الافريقية في تونس معلنا انطلاق اجتماعات متابعة لتذيل الصعوبات التي قد تعترض أفرادها ببلادنا.
وأضاف وزير العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان لدى استقباله صباح اليوم بسام الوكيل رئيس مجلس الأعمال التونسي الإفريقي و MACK ARTHUR DEONGANE YOPASHO رئيس جمعية الطلبة الأفارقة المتربصين بتونس، أن نقاط التواصل التي تم تعيينها على مستوى وزارات الخارجية والتعليم العالي والشؤون الاجتماعية والداخلية ستساعد وزارة حقوق الانسان على الاسهام الفاعل في مزيد تطوير آليات الاحاطة بالطلبة الأفارقة وتوفير أفضل ظروف الاقامة لهم بتونس.
وفي معرض بيانه للخطوات التي تم قطعها في اتجاه تجريم التمييز العنصري بتونس ونشر قيم المساواة وثقافة حقوق الانسان، بين الوزير أن الطلبة الأفارقة يمثلون خير سفراء لتونس مبرزا أهمية العمل على وضع خطة عمل تشاركية لتعزيز التفاعل مع مشاغلهم وتجاوز الاشكاليات المطروحة في هذا المجال.

تعليقات الفيسبوك