إستياء نائبات ونواب رؤساء الجامعات التونسية بسبب تغيبهم من قائمة مسؤولي الهيئات البيداغوجية

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

في بيان أصدره نائبات ونواب رؤساء الجامعات التونسية، وذلك على إثر صدور الأمر الحكومي عدد 827 لسنة 2017 المؤرخ في 28 جويلية 2017 والمتعلق بتنقيح وإتمام الأمر عدد 2716 لسنة 2008 المؤرخ في 4 أوت 2008 المنظم لسير الجامعات ومؤسسات التعليم العالي، واثر تغييب نواب رؤساء الجامعات ونواب العمداء ونواب المديرين ومديري التربصات من أعضاء الهيئات البيداغوجية الذين تم التمديد لنياباتهم بمقتضى البند الرابع من الأمر المذكور أعلاه إلى حين انعقاد الانتخابات الجامعية المقبلة.

ووفق هذا البيان يعبر نائبات ونواب رؤساء الجامعات التونسية عن استيائنا الشديد من تغييب نواب رؤساء الجامعات من قائمة مسؤولي الهيئات البيداغوجية الذين تم التمديد لنياباتهم وهو ما يوحي بتجاهل لصفة نائب رئيس الجامعة كمسؤول منتخب حسب مقتضيات المرسوم عدد 31 لسنة 2011 المؤرخ في 26 أفريل 2011 من جهة وتناسي لدقّة الملفات الموكولة إليه في تسيير الجامعات من جهة أخرى،
كما عبروا عن قلقهم حيال خطورة تغييب خطط وظيفية هامة في هيئات تسيير المؤسسات الجامعية وذلك أياما قليلة قبل افتتاح السنة الجامعية الجديدة،
كما طلبوا الوزارة بتلافي هذه النقائص والهنات بالإسراع بإصدار النصوص الضرورية في أقرب الآجال حرصا على إنجاح المحطات الجامعية القادمة وتأمين السير الطبيعي للمرفق العام،
هذا ويحمل نائبات ونواب رؤساء الجامعات التونسية سلطة الإشراف المسؤولية كاملة جراء ما وصلت إليه وما يمكن أن تصل إليه وضعية الجامعة التونسية بسبب هذا التغييب.

الممضون على هذا البيان :
طاهر العكّاري – جُهينة غريب – الهادي بالحاج صالح – جمال بالحاج – عبد الواحد مُكني – يوسف بن عثمان – نبيل السويسي – عبد المطلّب الودرني – نافع عضّوم – عز الدّين زقروبة – وجدي سويلم – يونس موساوي – رشيد سعيد – لطفي كمّون – ألفة بن عودة – شعبان عبّاس – كمال عليمي.

تعليقات الفيسبوك