لم تؤمن به المدرسة الوطنية للمهندسين في صفاقس : أكرم زيتون اصبح مدير مشروع بحثي في علوم الفضاء في بريطانيا

أكرم زيتون

أكرم زيتون

أكرم زيتون شاب تونسي متميز توجه سنة 2013 الى رئيس القسم بالمدرسة الوطنية للمهندسين في صفاقس وطلب منه ان يساعده على الحصول على فرصة للدراسة في الخارج والحصول على شهادة هندسة مزدوج، غير ان رئيس القسم التفت اليه وقال له لا يمكنني ان ارسل شخص يضعني في احراج مع الفرنسيين ” ما نبعثش واحد احشمني مع الفرنسيس” .

وعلى الرغم من شعوره بالقهر من ردة فعل رئيس القسم تمكن اكرم زيتون من الحصول بإمكانياته الذاتية على فرصة للدراسة في المملكة المتحدة وقد تمكن هذه من الحصول على الماجستير في الهندسة الميكانيكية المتقدمة بجامعة الكريديف، كما اصبح مدير مشروع بحثي في علوم الفضاء والطيران في المملكة المتحدة… وانطلق في دراسة رسالة الدكتوراه في هندسة الفضاء والطيران اختصاص ميكانيك في جامعة فارفيك، بعد هذا النجاح في مسيرته الدراسية والمهنية وجه اكرم زيتون رسالة الى رئيس القسم شكره فيها لأنه لم يامن به وجعله يكتشف نفسه، عبر هذه التدوينة :

” نتفكر في 2013 مشيت للشاف دبارتمن قتلو نحب نكمل نقرا البرة ونعمل دوبل دبلوم.. هز راسو من البيرو وقالي: “ولدي نبعثو كان لوول ولا الثاني” لحد توا لحكاية عادية أما باعد زاد قالي : “حتى كان وصلنالك مانبعثش واحد يحشمني معا الفرانسيس” .. مانتفكرش نهار بكيت قد نهارتها.. مانتفكرش نهار حسيت روحي مانسوا شي قد نهارتها..
اليوم بعد 4 سنين نحب نقلوا شكراً خاطر ليوم أنا كملت دراسة الماجستير في الهندسة الميكانيكية المتقدمة بجامعة كارديف… بعد 4 سنين شكراً خاطر نخدم مدير مشروع بحثي في علوم الفضاء والطيران في المملكة المتحدة… بعد 4 سنين شكراً خاطر ليوم نبدى دراسة رسالة الدكتوراه في هندسة الفضاء والطيران إختصاص ميكانيك في جامعة فارفيك.. شكراً خاطر بعد 04 سنين حققت حلمي.. ليوم أنا مازلت في أول الثنية.. ليوم بديت طريقي.. شكراً سيدي خاطرك مأمنتش بيا وخلتني نكتشف نفسي أكثر.. الحمد لله”

تعليقات الفيسبوك