صفاقس : 90 بالمائة من المصحات تعاني من أزمات مالية جراء ديون متخلدة بذمة المرضى الليبيين

الأطباء - طبيب - دكتور - حكيم

الأطباء – طبيب – دكتور – حكيم

ينتظر أن يتم سداد جزء من الديون المتخلدة بذمة المرضى الليبيين (منذ سنة 2012)، لفائدة المصحات التونسية الخاصة التى تلقوا فيها العلاج، بما يقدر بحوالي 32 مليون دينار، وفق ما صرح به نائب رئيس الغرفة الوطنية للمصحات الخاصة ورئيس الغرفة الجهوية بصفاقس يوسف غيازة.
وقال غيازة أنه تم تاكيد ذلك “من قبل الملحق الصحي بالسفارة الليبية بتونس وفي جلسة انعقدت في الغرض بمقر وزارة الخارجية منذ نحو 3 أسابيع، وضمت ممثلين عن الغرفة والقائم بالاعمال الليبي والملحق الصحي بالسفارة والمديرة العامة للصحة بوزارة الصحة العمومية ومسؤولين سامين بوزارة الخارجية”.
وأوضح انه “سيتم توزيع مبلغ هذا القسط في حال تأكده على مختلف المصحات المعنية، وذلك بشكل يتناسب مع حجم الدين المستوجب لكل مصحة”، مضيفا القول ان “عددا من مصحات جهة صفاقس تستأثر بنصيب هام من الديون وهو ما أثر على توازناتها المالية”، وبين أن “90 بالمائة من المصحات في صفاقس (9 من جملة 11 مصحة) “.

وات

تعليقات الفيسبوك