هَيْدا .. أصيلة صفاقس : قصة نجاح أول قائدة طائرة ركاب في ألمانيا (فيديو)

هيدا عبد النبي

هيدا عبد النبي

تميزت التونسية هَيْدا عبد النبي اول قائدة طائرة ركاب في ألمانيا بمسيرتها المهنية القيمة .
هيدا عبد النبي سيدة في الثلاثين من عمرها أم لطفل ومتزوجة وهي أصيلة ولاية صفاقس “منطقة اللطايفة من معتمدية بئر علي بن خليفة”، انطلق مشوارها في النجاح حين تألقت في الباكالوريا إذ تحصلت على معدل ممتاز اَهلها لمواصلة دراستها الجامعية بألمانيا فتشبثت بحقها في الحلم ودرست المرحلة الجامعية لتتخرج في خطة مهندسة و تعتلي اهم المناصب في ألمانيا .
و قد تفوقت هَيْدا عبد النبي في الدراسة الثانوية وحصلت على منحة لدراسة هندسة الفضاء في جامعة شتوتغارت, عملت بعد تخرجها لعشرة سنوات في مجال برمجيات الفضاء والتحكم في المركبات الفضائية لدى شركة إيرباص العملاقة لكن عشقها للطيران كان أقوى ودفعها للتخلي عن عملها واحتراف الطيران.
و أفادت في حوار لها مع قناة “DW” أن مهنتها مسؤولية كبيرة تتطلب اليقضة الدائمة مضيفة أن عدد الرحلات التي تقودها تتراوح من رحلتين الى 4 رحالات يعني 20 رحلة في الاسبوع .

تعليقات الفيسبوك