صفاقس: إتحاد الصناعات الصغرى و المتوسطة التونسية ومركز المسيرين الشبان ينضمان ملتقى حول “مناخ الاستثمار في تونس”

صفاقس : إتحاد الصناعات الصغرى و المتوسطة التونسية ومركز المسيرين الشبان ينضمان ملتقى حول "مناخ الاستثمار في تونس"

صفاقس : إتحاد الصناعات الصغرى و المتوسطة التونسية ومركز المسيرين الشبان ينضمان ملتقى حول “مناخ الاستثمار في تونس”

هل القانون الجديد للاستثمار مشجع للاستثمار أم لا ؟ هذا هو السؤال الذي طرحه كل من إتحاد الصناعات الصغرى و المتوسطة التونسية ومركز المسيرين الشبان بصفاقس بتنظيمهم ملتقى حول “مناخ الاستثمار في تونس” صباح اليوم 15 أفريل 2017.

وحسب مهدي الفريخة رئيس مركز المسيرين الشبان بصفاقس فإن القانون الاستثمار الجديد يعد خطوة الى الامام لتحسين الواقع الاقتصادي وخلق الثروة واحداث مواطن شغل جديدة في تونس.

وعدد الفريخة، حوافز الاستثمار التي يوفرها هذا الاطار القانوني الجديد، ومنها بالخصوص منح الاستثمار التي تستهدف مناطق التنمية الجهوية والقطاعات ذات الاولوية ومنحة القطاع الفلاحي والصيد البحري التي تتراوح مابين 15 بالمائة للمشاريع المتوسطة والكبرى و30 بالمائة للمشاريع الصغرى.

ويتضمن القانون الجديد للاستثمار حسب الفريخة العديد من الاجراءات التي تكرس مبدا حرية الاستثمار من خلال حذف عدة 45 ترخيص تتعلق بالنشاط الاقتصادي لا سيما تلك الخاصة بالنفاذ الى السوق.

عمر ذويب / موقع تاريخ صفاقس

تعليقات الفيسبوك