قرقنة : سقط سقف منزله القديم .. الصادق خشارم يعيش المعاناة

 الصادق خشارم في منزله المتداعي

الصادق خشارم في منزله المتداعي

لم يتفاجأ الصادق خشارم بسقوط جزء من سقف منزله المتداعي.. المنزل الواقع بمنطقة القراطن بقرقنة يعود تاريخ بنائه إلى القرن الماضي.. وقد تآكلت جدرانه بفعل عوامل الزمن والرطوبة. سقوط السقف لم يخلف خسارة بشرية والحمد لله، لكنه عمَق من مأساة صاحب البيت الذي يعاني أصلا من الخصاصة وهي الصفة التي ترفضها أنفته.. فكبرياؤه يمنعه من أن يتحدث عن الخصاصة والفقر بالرغم من انه كذلك. الصادق لا عمل له وهو يعيل زوجة و3 أبناء ويقطن في منطقة معزولة في جزيرة تعاني من ارتفاع تكلفة العيش وغياب المؤسسات والمصانع المشغل بشكل تام ..في كلمة هو يعاني بصمت، ولولا دوي سقوط السقف لما انتبه إلى وضعيته حتى الأجوار والأقارب.
الصادق يحتاج إلى مساعدة، وأكيد أن معتمد قرقنة الجديد شهاب بن علي الجديد ومن ورائه والي صفاقس الجديد كذلك سليم التيساوي قد انتبها إلى هذه الوضعية التي تستحق الاهتمام والعناية بما يحمي أسرة الصادق خشارم.

راشد شعور / الشرورق

تعليقات الفيسبوك