مركز البحث في الرقميات بالقطب التكنولوجي بصفاقس : أبواب مفتوحة حول “الصحة الرقمية .. التحديات والفرص”

مركز البحث في الرقميات بالقطب التكنولوجي بصفاقس : أبواب مفتوحة حول "الصحة الرقمية .. التحديات الفرص"

مركز البحث في الرقميات بالقطب التكنولوجي بصفاقس : أبواب مفتوحة حول “الصحة الرقمية .. التحديات الفرص”

إنتظم صباح اليوم الاربعاء 15 فيفري 2017 في مركز البحث في الرقميات بالقطب التكنولوجي بصفاقس أيام مفتوحة حول “الصحة الرقمية التحديات الفرص ” تحت إشراف كل من حبيب الدبابي كاتب الدولة للاقتصاد الرقمي وخليل العميري كاتب الدولة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي والمكلف بالبحث العلمي, و مركز البحث فى الرقميات محمد الجميل ورئيس جامعة صفاقس رفيق بوعزيز.
وعن أهداف هذه الأبواب المفتوحة تحدث كاتب الدولة خليل العميري على أنها تهدف إلى دعم إنفتاح مركز البحث على محيطه ودعم اختصاصه الرقمي لخلق ثروة حقيقية على المنافسة المحلية وعلى المستوى العالمي، مشدداً على أن صفاقس تتمتع بمكاسب تتمثل في كلية الطب ومدرسة المهندسين وهو ما يشجع على خلق مشاريع في البحث العلمي والتكوين إلى جانب الاستثمارات.
في ما إعرب محمد جميل مدير المركز إلى أن هذه الأبواب هي فرصة للتعريف بالمركز وبرامجه الاستشرافية من جهة والتأكيد على تخصصه في الصحة الرقمية من جهة اخرى. أما عن التمويلات قال محدثنا على أن وزارة التعليم العالي هي الممول الرئيسي للمركز، لكن هذا لا يمنع من أن الباحثين يبذلون مجهودات كبيرة لجلب تمويلات من الخارج.
في نفس السياق نشير إلى أن على المستوى الوطني ينبغي إحداث وكالة وطنية للصحة الرقمية وهي من من الحلول التي يمكن أن تساهم في تطوير هذه المنظومة على غرار عديد البلدان، وغياب استراتيجية واضحة للصحة الرقمية يحلول دون تحقيق النتائج المطلوبة، أما على الجانب المحلي فمن الضروري تركيز منوال تنمية مستقبلى لجهة صفاقس متخصص فى مجال الخدمات الصحية والتكنولوجيا المرتبطة بها كمجال حيوى ذى قيمة مضافة عالية.
وللتذكير فإن صفاقس ستصبح قطب صحي إفريقي في آفريل القادم عبر تنظيم ندوة كبرى حول الصحة بعنوان صفاقس قطب إفريقي”.

موقع تاريخ صفاقس

تعليقات الفيسبوك