نصائح الحماية المدنية في مجال الوقاية من استعمال وسائل التدفئة

سخان

سخان

تم تسجيل خلال المدة الأخيرة بعض حالات الاختناق بالغاز جراء إستعمال وسائل التدفئة بمختلف أنواعها وكذلك أثناء الإستحمام، حيث تدخلت وحدات الحماية المدنية خلال الأشهر الأخيرة في عدة مناسبات لإنقاذ متضررين جراء إستعمال الغاز، بحسب بيان لوزارة الداخلية نقلا عن الحماية المدنية.
وأبرزت الإحصائيات تزايد عدد هذه الحالات خلال موجات البرد التي تعيشها بلادنا خلال هذه الأيام وطالبت الحماية المدنية بالحذر أثناء إستعمال أجهزة التدفئة والتسخين بمختلف أنواعها.
وفي ما يلي بعض النصائح الوقائية والتحسيسية الخاصة بالتوقي من أخطار إستعمال هذه الوسائل:

التدفئة بجهاز السخان بالوقود:
– إشعال الجهاز خارج الغرفة وعدم إدخاله إلا بعد إكتمال الإشتعال وإزالة رائحة الوقود.
-رصيانة هيكل الجهاز باستمرار قبل الشروع في إستعماله. وقبل عملية التشغيل بادر بتنظيف هيكل الجهاز بعد كل عملية تزويد بالوقود.
– ترك منفذ صغير لتهوئة الغرفة للمحافظة على نسبة الأكسجين اللازمة.
-عدم إطفاء السخان داخل الغرفة ووجوب إخراجه إلى مكان تتوفر به التهوئة.
في التدفئة بـ”الكانون”:
– إجتناب إستعمال الكانون للتدفئة، وفي صورة إستعماله يتعين: ترك الكانون خارج المحل إلى حين التأكد من الإشتعال التام.
– التأكد من الإطفاء الكلي بعد الإستعمال والحرص على إخراج الكانون من الغرفة.
– ترك منفذ صغير لتهوئة الغرفة للمحافظة على نسبة الأكسجين اللازمة.
سخان الغاز:
– تفقد جهاز السخان وصيانته قبل الاستعمال.
– التأكد من صلوحية الأنبوب الناقل للغاز.
– التأكد من عملية الاحتراق التام حيث يكون لون الشعلة أزرق.
– إبعاد السخان عن المواد القابلة للاشتعال.
– التأكد من عملية قطع الغاز عن جهاز التسخين بعد كل إستعمال مع إخراجه إلى مكان تتوفر به التهوئة.
السخان الكهربائي:
– التأكد من صلوحية الشبكة الكهربائية الخاصة بجهاز التسخين.
– التأكد من سلامة السلك الرابط بين الجهاز والمأخذ الكهربائي.
– عدم ربط جهاز التدفئة مع أجهزة كهربائية أخرى بنفس المأخذ.
سخان بيت الإستحمام:
– وضع هذا الجهاز خارج بيت الإستحمام.
– صيانة السخان والأنابيب الناقلة للماء الساخن دوريا من طرف فني مختص.
هذا مع تهوئة المحل عند إستعمال أي نوع من أنواع وسائل التدفئة والتسخين للمحافظة على نسبة الأوكسيجين اللازمة وابعاد هذه الوسائل عن المواد القابلة للاشتعال.

تعليقات الفيسبوك