صفاقس : حملة تحسيسية لحث المواطنين على المشاركة في الحياة العامة والحياة المدنية

حملة تحسيسية

حملة تحسيسية

حول موضوع الانتخابات البلدية، تواصلت الحملات التحسيسية وجهود منسقات ولاية صفاقس لوزارة المرأة والأسرة والطفولة، حيث انتظمت بكل من بلديات الحنشة، العامرة، حزق اللوزة، طينة و الشيحية اواخر الأسبوع الماضي من شهر جويلية 2017 لقاءات مباشرة مع المواطنين لحثهم وتشجيعهم على المشاركة في الحياة العامة والحياة المدنية.
استهدفت الحملات مختلف افراد الأسرة، كبيرها و صغيرها، رجالاً كانوا أو نساءا.

تناولت الحملات التحسيسية موضوع الانتخابات البلدية والسلطة المحلية كمظهرٍ من مظاهر المشاركة في الحياة العامة.

تم التعريف بالباب السابع من دستور البلاد التونسية لسنة 2014 المكرس بأكمله للسلطة المحلية و الضامن للديمقراطية التشاركية والحوكمة المفتوحة.
تمت تبسيط المفاهيم و توعية المواطن بحقوقه الجديدة و دوره الهام الذي بإمكانه أن يلعبه من أجل تطوير منطقته.

كما تم تقديم معلومات للمواطن تخص كل بلدية توجهت إليها الحملة. تم التذكير، أساساً، بعدد السكان، بالبلديات المحدثة، بالتوسعات في مجال البلديات التي شملت الأرياف و بعدد مقاعد المجالس البلدية التي تنتظر مرشحيها من القائمات المستقلة و الاحزاب.

هذا من ناحية، و من ناحية أخرى، تم كذلك تقديم المعلومة للمواطنين بأماكن التسجيل، إن كانت مخصصة فقط بالبلدية أو ببعض الفضاءات الأخرى كالفضاءات التجارية أو المدارس. ذكر المواطنون أيضاً، برمز التأكد من التسجيل *195* و الوثائق اللازمة لتحيين مكان التسجيل.

وتجدر الاشارة إلى أن هذه الحملات تندرج ضمن برنامج “دعم قدرات الأسر للمشاركة في الحياة العامة والشأن المحلي” المبرمج من طرف وزارة المرأة والأسرة و الطفولة بدعم من منظمة هانس زايدل، والذي كان قد انطلق يوم 14 ماي 2017 بمختلف ولايات الجمهورية و يتواصل حتى موفى أكتوبر 2017 و هو يهدف إلى تحفيز المواطنين للمشاركة في الحياة المدنية بمختلف مناطق الجمهورية التونسية .

نادرة حاجي / منسقة ولاية صفاقس / وزارة المرأة والأسرة والطفولة

تعليقات الفيسبوك