رداً على قرار وزارة العدل بإعادة محاكمة سجين محكوم بالإعدام بصفاقس .. مصدر أمني يقلب الطاولة ويكشف تفاصيل الجريمة

قتل

قتل

تعقيب علي قرار إعادة محاكمة سجين محكوم بالإعدام بصفاقس ( إقرأ المقال )، علي أثر قرار السيد وزير العدل غازي الجريبي باعادة فتح ومحاكمة سجين كان قد صدر في شأنه حكم بالاعدام بتهمة قتل نفس بشرية عمدا بجهة ساقية الزيت صفاقس سنة2003, وباتصالنا بمصدر أمني بفرقة الشرطة العدلية الشمالية المتعهدة.
بالبحث انذاك أفاد بكون الأبحاث صحيحة ولا غبار عليها وأن القاتل اعترف بمحض إرادته لدي باحث البداية والتحقيق أيضا ودل علي مكان السكين المستعملة والتبان الملطخ بالدماء بالإضافة إلي شهادة الاجوار والمقتول أيضا وهو يحتضر حيث اعطي أوصاف الجاني وهي القبعة الحمراء والضميدة بيده اليمني وهو من ذوي السوابق العدلية وحديث الخروج من السجن من أجل براكاج واستغرب محدثنا من كون المعطيات الجديدة انبنت علي أقوال فقط وهويات غير موجودة وطفلة وقت الجريمة بصفاقس هي تقطن بحي التضامن وعمرها آنذاك 6سنوات..وهي معطيات مغلوطة بغايةالافلات من العقاب لاغير وتظليل العدالة وهي سابقة خطيرة..

عمر ذويب / موقع تاريخ صفاقس

تعليقات الفيسبوك