محامي شفيق الجراية يؤكد إيقاف موكله ويوضح

شفيق الجراية

شفيق الجراية

أكد المحامي فيصل الجدلاوي في تصريح اليوم الإثنين، خبر إيقاف رجل الأعمال شفيق جراية من قبل أعوان الأمن، موضحا أن محاميي جراية لا علم لهم إلى حد الآن بمكان إيقافه.
وقال الجدلاوي “إنّ عملية الإيقاف تمت في أحد المقاهي بجهة البحيرة بالعاصمة، وقيل إنه قد تم تحويله إلى مركز الحرس بالعوينة غير أنه وبالاتصال بهذا المركز لم يكن موكلهم موجودا فيه”.
ومن جهته، أكد الناطق الرسمي باسم النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس سفيان السليطي أن النيابة العمومية بتونس في القطبين المالي وقطب مكافحة الارهاب والحق العام لا علم لها بالموضوع ولم تتخذ أي قرار بالإيقاف أو الإحتفاظ الذي لا يتم حسب القانون إلا بإذن من النيابة العمومية.
وتداولت بعض وسائل الإعلام، نقلا عن شهود عيان كانوا على عين المكان، خبرا مفاده أن رجل الأعمال شفيق جراية قد تم إيقافه بأحد المقاهي بجهة البحيرة ووضع الأصفاد في يديه، ثم اقتياده إلى ثكنة العوينة على خلفية الاشتباه في تورطه في قضايا تتعلق بالمس من أمن الدولة.

(وات)

تعليقات الفيسبوك