النادي الصفاقسي عاقد العزم على تحقيق الفوز ضد شبيبة القيروان

المدرب البرتغالي جوزي دي موتا

المدرب البرتغالي جوزي دي موتا

أكد الإطار الفني للنادي الرياضي الصفاقسي عزمه على تلافي نصف العثرتين الأخيريتين للفريق بعد تعادله أمام جمهوره في المقابلة الافتتاحية للموسم الرياضي الجديد أمام الاتحاد الرياضي المنستيري في ملعب الطيب المهيري وتعادله في الجولة الثانية أمام العائد للبطولة المحترفة الأولى الملعب التونسي في ملعب الشاذلي الزويتن.

وقال مدرب الفريق البرتغالي جوزي فيريرا داموتا في ندوة صحفية عشية لقاء الجولة الثالثة التي يستقبل فيها النادي الرياضي الصفاقسي غدا الجمعة فريق الشبيبة الرياضية القيروانية على أرضية المهيري على الساعة السابعة مساء أن فريقه سيلاقي الشبيبة بعزم متجدد لكسب نقاط الفوز.
واعتبر ان فريقه لعب في المقابلتين الأوليين للبطولة بشكل جد وكان يستحق أفضل مما حقق أي الفوز لولا مشكلة التجسيم التي خانت اللاعبين مبينا انه عمل على تلافي هذا الاشكال.
كما شدد جوزي داموتا على أهمية العمل على المستوى الاستعداد الذهني للاعبين باعتبار أن نوعية اللاعبين الجيدة لا تكفي لوحدها بحسب تقديره.

من جهته أكد المدرب المساعد عبد الكريم النفطي ان الإطار الفني للفريق يسعى إلى ان تكون النتيجة متلائمة مع الأداء وتعكس ما يقوم به المدرب واللاعبون من عمل جدي.
وقال ان الإطار الفني يعمل على دعم ثقة اللاعبين في أنفسهم بما يضمن الحصول على مؤشرات أفضل في مستوى التركيز أمام مرمى المنافس وتجسيم الفرص التي تتاح له.
وقال اللاعب وليد القروي انه ورفاقه عازمون على تلافي ما خسروه من نقاط في الجولتين الأوليين وذلك بكسب أكثر ما يمكن من نقاط في قادم المنافسات ولا سيما في مباراتهم أمام شبيبة القيروان.

يذكر أن نتيجة التعادل التي حسمت مواجهة الفريق أمام منافسيه في المقابلتين الأوليين من الموسم الجديد للبطولة الوطنية أثارت موجة من الغضب والامتعاض في صفوف جماهير الفريق التي تمني النفس باللعب على الألقاب خلال هذا الموسم على المستويين المحلي والقاري.

محمد سامي الكشو / وات / مكتب صفاقس

تعليقات الفيسبوك