بسبب قميص “مانيش مسامح” مقص الرقيب في التلفزة الوطنية يعبث بصور تكريم الروائي “كمال الزغباني”

بسبب قميص "مانيش مسامح" مقص الرقيب في التلفزة الوطنية يعبث بصور تكريم الروائي "كمال الزغباني"

بسبب قميص “مانيش مسامح” مقص الرقيب في التلفزة الوطنية يعبث بصور تكريم الروائي “كمال الزغباني”

في سابقة خطيرة و خلال بثها لتقرير تغطية فعاليات افتتاح معرض تونس الدولي للكتاب و الذي خصص في جزء منه لتوزيع جوائز الإبداع الأدبي أسقطت التلفزة الوطنية من هذا التقرير الصور الخاصة بتكريم الروائي كمال الزغباني و هو الحائز على جائزة البشير خريف في الرواية .

و قد لفت الزغباني الأنظار إليه بإرتدائه قميص حملة ” مانيش مسامح ” الرافضة لمبدأ المصالحة الشاملة الذي تستعد رئاسة الجمهورية لتمريره خلال الفترة الأخيرة أشهر قليلة بعد حركة مماثلة أتاها الممثل الشاب ” مجد مستورة ” في إفتتاح أيام قرطاج السينمائية .

يبدو أن مقص الرقيب في التلفزة الوطنية لم يستسغ هذه الحركة فقام بإسقاط الصور المذكورة من التقرير التلفزي في بادرة توحي بعودة ممارسات غير مقبولة داخل مرفق عمومي مطالب بالحياد .

تعليقات الفيسبوك