رجال الأعمال بصفاقس حول الحرب على الفساد : لا يمكن تسمية الفاسدين برجال أعمال

الحرب على الفساد - مكافحة الفساد

الحرب على الفساد – مكافحة الفساد

عبر بعض من رجال الأعمال بصفاقس اليوم الأحد 24 سبتمبر 2017, عن استيائهم بما يتم ترويجه في وسائل إعلام في إطار الحرب الفساد من ايقافات لعدة “رجال أعمال” بصفاقس، والحال حسب تعبيرهم لا يمكن تسميتهم رجال أعمال ومن المستحيل اعتبارهم كذلك لعدة اعتبارات أهمها أنهم تجار وموردين عشوائيين يغرقون السوق التونسية ببضائع موردة وأخرى غير مجهولة، كما أنهم لا ينتسبون إلى أي منظمة شغيلة مثل إتحاد الصناعة والتجارة أو حتى كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية “كوناكت”.
كما ذكروا أن رجال الأعمال بصفاقس لهم سمعتهم في السوق التونسية و الأجنبية في عدة مجالات مثل صناعة الزيت والكرتون والنسيج والملابس والميكانيك و الصيدلة وصناعة الغذاء والخزف و البلاستيك وغيرها …

تعليقات الفيسبوك