تحصل على براءة إختراع .. باحثان بمركز البيوتكنولوجيا بصفاقس يكتشفان مبيد بيولوجي لمقاومة حافرة الاوراق بالقوارص

الاستاذة سعاد رويس - الاستاذ سليم التونسي - مركز البيوتكنولوجيا بصفاقس

الاستاذة سعاد رويس – الاستاذ سليم التونسي – مركز البيوتكنولوجيا بصفاقس

تمكنا الباحثان التونسيان كل من الاستاذة سعاد رويس وهي جامعية بمركز البيوتكنولوجيا بصفاقس والاستاذ سليم التونسي وهو رئيس مخبر المبيدات الحيوية بنفس المركز، من اختراع مبيد بيولوجي لمقاومة أفات القوارص المتمثلة في حافرة الاوراق – دودة – وذلك في مخبرهم بالمركز البيوتكنولوجيا بصفاقس.
هذا المشروع واثر تمويله بما يقارب 800 ألف اورو في سبتمبر 2016 في إطار مشروع البحث والابتكار وتبادل الموظفين ضمن المشروع الأوروبي H 20 – 20, إنطلق الباحثان بالاشتراك مع 10 شركاء في المشروع منهم 6 من دول أوروبية والبقية من تونس، وذلك لاختبار الاكتشاف وتصنيعه والخروج به من المخبر إلى الحقل.
هذا المشروع يهدف إلى تعويض المبيدات الكيميائية بالمبيدات البيولوجية، وذلك وفق القائمين ونذكر منهم : المركز البيوتكنولوجيا بصفاقس – معهد باستور بتونس – Wiki Start Up – مخابر MEDIS بنابل – معهد INSA بتولوز.
نشير إلى أن هذا الاكتشاف تحصل على براءة إختراع، حيث تمكن الباحثان من إستخراج هذا المبيد من بكتيريا متواجدة في التراب، إلى جانب تحصله على مراتب متميزة في برنامج Univenture، مع العلم أن هذا المبيد يمكن إستعماله لمقاومة نفس أفات في الطماطم والزيتون.
يذكر أن المركز البيوتكنولوجيا بصفاقس يحتل مكانة هامة ومتزايدة لدى البلدان المصنعة نظرا لأهميتها في القطاعات الفلاحية والصحية والبيئية. وباعتبار أهمية وحيوية هذه القطاعات في اقتصاديات البلدان في طور النمو، فإنه يتوجب على الدولة تشجيع الباحثين وتمويلهم ومزيد الإلمام بميدان البيوتكنولوجيا وغيرها من عديد المجالات ومراكز البحث في تونس.

عمر ذويب / موقع تاريخ صفاقس

تعليقات الفيسبوك