شفيق جراية يورّط 7 نواب.. هل تأمر النيابة العسكرية بتونس بايقافهم ؟

شفيق الجراية

شفيق الجراية

قررت النيابة العسكرية بتونس، فتح بحث تحقيقي ضد رجل الأعمال شفيق جراية وكل من عسى أن يكشف عنه البحث، من أجل الاعتداء على أمن الدولة الخارجي والخيانة والمشاركة في ذلك ووضع النفس تحت تصرف جيش أجنبي زمن السلم، وذلك على اثر توصل النيابة العسكرية بشكاوى تخصه مبناه انخراطه في ارتكاب افعال من شأنها المساس من أمن الدولة.
وقد أفضت مرحلة التقصي إلى أن 7 أعضاء في مجلس نواب الشعب كانوا على علاقة برجل الأعمال الموقوف شفيق جراية. ومن المنتظر أن يتم إيقاف النواب السبعة الذين تم رصد مكالمات تجمعهم بالجراية والعثور على وثائق في منزله تدينهم.
ويجدر التذكير إلى أنه تم تجميد جميع أرصدة وحجز الممتلكات العقارية والمنقولة لجراية سيشمل أيضا سيارات وعقّارات كان وضعها جراية على ذمّة نواب وسياسيين وإعلاميين.
ويذكر أن شفيق الجراية متهم بالاعتداء على أمن الدلة الخارجي والخيانة ووضع النفس تحت تصرف جيش أجنبي زمن السلم، وهي تهمة تعرض صاحبها لعقوبة الاعدام.

تعليقات الفيسبوك