علماء : عاصفة مغناطيسية تضرب الأرض يوم 12 أفريل 2018

عاصفة مغناطيسية تضرب الأرضأعلن علماء الفلك عقب استخدامهم التحليل الرياضي للمجال المغناطيسي للشمس وبنية رياحها أن كوكب الأرض سيتعرض لعاصفة مغناطيسية، في 12 أفريل الجاري.

وأشار البيان الصادر عن مختبر الأشعة السينية لدراسة الشمس إلى أنه “من المرجح بنسبة 70% أن تكون قوة العاصفة المغناطيسية في المستوى الأول مقياس خمس درجات، فيما تشكل نسبة وصولها إلى المستوى الثاني 10%، وتبلغ نسبة حدوث اضطرابات مغناطيسية ضعيفة 20%”.
ويتوقع علماء الفلك أن تكون الظروف المغناطيسية في النصف الأول من شهر أفريل الأكثر هدوءا، حيث تقدر احتمالات الاضطرابات المغناطيسية بأقل من 10%.
أما الأيام المضطربة مغناطيسيا فستكون من 11 إلى 15 أفريل، حيث ستكون الأرض تحت تأثير تيار مكثف من الرياح الشمسية. وفي النصف الثاني من أفريل، ستحدث اضطرابات خفيفة ومتفرقة وقصيرة في أيام 19 و21 و25 و26.
والعاصفة المغناطيسية هي ظاهرة طبيعية لا ترتبط بزمان معين ويمكن توقعها قبل حدوثها دائماً، وهي ترتبط بالشمس التي تصدر توهجات قوية في ذروة نشاطها ينجم عنها شحنات كهربائية تضرب كوكب الأرض. وبسبب قوة هذه التوهجات أو الرياح الشمسية الحارة التي تظهر كبقع سوداء في قرص الشمس، يعجز الحقل المغناطيسي لكوكب الأرض عن مقاومتها فتحدث ظاهرة ما نسميه بالعاصفة المغناطيسية”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...