اطلاق حملة « شارك وبدل غدوة »لتوعية الشباب بأهمية المشاركة في الانتخابات البلدية

 

الانتخابات البلديةأطلق البرنامج التشاركي متعدد الفاعلين « لنكن فاعلين وفاعلات » حملة وطنية تحسيسية لتحفيز المشاركة في الانتخابات البلدية خاصة في صفوف الشباب تحت شعار « شارك وبدل غدوة ».
وتهدف هذه الحملة وفق بلاغ اعلامي، الى « توعية الشباب بأهمية المشاركة في الانتخابات البلدية وانجاجها، اضافة الى تشريك المترشحين في احداث البلديات المدنية والتضامنية باعتبارها مقوما أساسيا لإرساء الديمقراطية التشاركية والمحلية ».
وتتلخص اليات الحملة في انشاء صفحة على موقع التواصل الاجتماعي « فايسبوك »وتسجيل صوتي في الاذاعات وتحيين الفيديوهات الى جانب حملة ميدانية تنطلق من 16 أفريل الجاري الى غاية غرة ماي القادم ترتكز على توعية المواطنين في المقاهي والاسواق الاسبوعية الى جانب استدعاء المترشحين والمترشحات لامضاء « ميثاق من أجل بلدية مواطنية وتضامنية « .
ويحدد « الميثاق » اطار التعامل مع المواطن وعلاقة المكتب البلدي المنتخب مع الجمعيات ومنظمات المجتمع المدني وينص على المساواة وعدم التمييز بين جميع المواطنين والمواطنات وتكريس مبدا الحوكمة والشفافية وحق النفاذ الى المعلومة وتشريك المواطنين في اخذ القرار .
كما يدعو الى ارساء سياسات تنموية عادلة تحترم مبادىء التنمية المستدامة في جميع المجالات ودعم مبادرات الاقتصاد الاجتماعي التضامني التي تضمن خلق مواطن الشغل اللائقة.
يذكر ان البرنامج التشاركي متعدد الفاعلين « لنكن فاعلين وفاعلات »، تأسس سنة 2011 ويهدف الى دعم قدرات مكونات المجتمع المدني التونسي والفرنسي، وتقليص الفوارق المرتبطة بالحقوق، وهو يضم 80 مكونا من المجتمع المدني بين جمعيات ونقابات وتعاونيات وبلديات من فرنسا وتونس من الموقعين على ميثاق الشرف.
ويتمحور البرنامج حول التربية والتعليم والإدماج الإجتماعي والمهني والإقتصاد الإجتماعي والتضامني والديمقراطية المحلية والتشاركية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...