صفاقس : تفاصيل حادثة وفاة الزميل فكري بودية .. وهذا ما قررته النيابة العمومية

فكري بودية

أفادنا مراد التركي الناطق الرسمي بإسم محاكم صفاقس، بخصوص حادث مرور الذي راح ضحيته الزميل والصديق فكري بودية، أنه جد على الساعة السابعة من يوم الخميس 8 فيفري 2018, على مستوى منطقة أولاد عمر بمعتمدية الحنشة بالطريق السيارة مساكن في إتجاه صفاقس، حيث عمد أحد الأشخاص إلى نقل ناقة صغيرة ( مولود حديثا ) على متن شاحنة من نوع ISUZI، في حين بقيت الناقة الكبيرة ( الام ) تركض خلف الشاحنة وكان السائق سالكاً الحاشية الترابية المحاذية للطريق السيارة.

وقد صادف قدوم شاحنة في إتجاه المعاكس له فحصلت حالة ابهار بالأضواء فارتبكت الناقة التي كانت تتبعه من الخلف ( الام ) والغير موثقة وفرت من المكان في إتجاه الطريق السيارة من الجهة اليمنى إلى الجهة اليسرى ( أي من الحاشية إلى الطريق السيارة )، فحصل الإصطدام مباشرة اثر ذلك بسيارة الهالك ( الفقيد فكري بودية ) من الجهة الأمامية.

ووفق التركي، تم نقل الفقيد إلى المستشفى المحلي بمنطقة الجم، غير أنه توفي هناك .

هذا وقد أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بصفاقس 1 بالاحتفاظ بالسائق بعد التعرف عليه وأصدرت في حقه اليوم 12 فيفري 2018, بطاقة إيداع بالسجن بالمدني بصفاقس من اجل تهمة القتل عن غير قصد الواقع نتيجة القصور وعدم الاحتياط والاهمال على معنى الفصل 217 من المجلة الجزائية، وعينت له جلسة قضائية في طالع الاسبوع القادم لمحاكمته علماً وأن العقوبة المستوجبة هي عامان سجن وخطية مالية تقدر ب 720 دينار.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...