يعقد يوم الأربعاء 17 جانفي 2018 : تفاصيل المؤتمر 16 لإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية

الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بصفاقس
الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بصفاقس

يعقد الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية يوم الأربعاء 17 جانفي 2018 مؤتمره الوطني السادس عشر بمقره بحي الخضراء بالعاصمة والذي يتزامن مع إحتفاله بالذكرى الواحدة والسبعين لتأسيسه في 17 جانفي 1947.

وكانت عملية تجديد هياكل الاتحاد إستعدادا لهذا المؤتمر قد إنطلقت قبل ستة أشهر حيث عقدت مؤتمرات 24 إتحاد جهوي و18 جلسة عامة للجامعات المهنية و290 جلسة عامة إنتخابية للغرف النقابية الوطنية.

ويبلغ العدد الجملي لنواب المؤتمر الوطني السادس عشر 2180 مؤتمرا: قطاع الصناعة (471) قطاع التجارة (421) قطاع الخدمات(824) قطاع المهن والحرف(319)، قطاع الصناعات التقليدية (145).

وسيتم في أعقاب المؤتمر إنتخاب مكتب تنفيذي جديد يتكون من 31 عضوا ، 21 منهم ينتخبهم نواب المؤتمر حسب التوزيع التالي : 6 أعضاء عن قطاع الصناعة، 5 أعضاء عن قطاع الخدمات، 4 أعضاء عن قطاع التجارة، 3 أعضاء عن قطاع الحرف والمهن و3 أعضاء عن قطاع الصناعات التقليدية.

وتتم الانتخابات بالنسبة لهؤلاء 21 عضوا على أساس القطاعات أي أن نواب قطاع الصناعة ينتخبون ممثلي القطاع في المكتب التنفيذي ونواب قطاع الخدمات ينتخبون ممثلي هذا القطاع في المكتب التنفيذي إلخ….

أما الـ10 أعضاء الآخرين في تركيبة المكتب التنفيذي فـ5 منهم يمثلون الاتحادات الجهوية حيث يتولى الـ24 رئيس اتحاد جهوي انتخاب 5 أعضاء من بينهم يلتحقون بالمكتب التنفيذي إضافة إلى 5 أعضاء آخرين من بين رؤساء الجامعات المهنية ينتخبهم الـ18 رئيس جامعة .

ويتولى أعضاء المكتـب التنفيذي الجديد انتخاب رئيسا للاتحاد في نهاية الأشغال على أن يتم توزيع باقي المسؤوليات في أول اجتماع للمكتب التنفيذي الجديد.

وكان باب الترشح لعضوية المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد قد فتح يوم 17 نوفمبر 2017 إلى غاية يوم 4 ديسمبر 2017 أي 45 يوما قبل موعد المؤتمر كما ينص على ذلك القانون الأساسي للمنظمة.

وقد بلغ عدد الترشحات التي وصلت إلى مكتب الضبط المركزي للاتحاد في الآجال القانونية سواء عبر البريد أم مباشرة 122 ترشحا تقوم منذ فترة لجنة الأخلاقيات النقابية والطعونات بدراستها للإعلان عن القائمة النهائية للترشحات يوم المؤتمر.

ويتضمن برنامج المؤتمر تركيز مكتب مؤقت للإشراف على الجلسة الإجرائية يترأسه أكبر النواب سنا يساعده أصغر نائب وأصغر نائبة بالمؤتمر، ثم يقع انتخاب مكتب رئاسة المؤتمر ( رئيس ونائبين) من غير المترشحين للمكتب التنفيذي الوطني، ثم تكوين لجنة النيابات والاعتراضات والانتخابات والتي تتركب من 41 عضوا(عضو عن كل جامعة وطنية وعضو عن كل إتحاد جهوي ) فضلا عن انتخاب لجنة مراقبة الحسابات التي تتكون من 6 أعضاء من غير المترشحين لعضوية المكتب التنفيذي الوطني.

وتعقد لجنة النيابات والاعتراضات والانتخابات ولجنة مراقبة الحسابات أشغالهما بالتوازي مع أشغال المؤتمر ويتضمن البرنامج خطاب رئيسة الاتحاد وتقديم مشروع تنقيح القانون الأساسي للمنظمة وعرضه على المصادقة ثم تلاوة التقريرين الأدبي والمالي والنقاش العام والردود.

وبعد تلاوة تقرير لجنة النيابات والاعتراضات والانتخابات يعرض التقرير الأدبي على المصادقة، ثم تلاوة تقرير لجنة مراقبة الحسابات وعرض التقرير المالي على المصادقة.

وتخصص الجلسة الثانية للمؤتمر لتقديم المترشحين للمكتب التنفيذي الوطني قبل الانطلاق في عملية الاقتراع وفرز الأصوات ثم التصريح بالنتائج وانتخاب الرئيس الجديد للاتحاد من قبل أعضاء المكتب التنفيذي المنتخب.

ويعتبر المؤتمر الوطني السادس عشر هو الثاني الذي يعقده الاتحاد بعد ثورة 14 جانفي 2011.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...