صفاقس : الدكتور “هيكل مقني” يترك الحياة .. وسط لوعة الأهل والأصحاب

الدكتور "هيكل مقني"

غادر مؤخراً هذه الحياة الطبيب الشاب الدكتور “هيكل مقني” اصيل قرقنة متأثرا بالاصابات البليغة التي نتجت من حادث مرور في الطريق الحزامية بين نابل والحمامات. والمرحوم من مواليد 1984 متخرج من كلية الطب بصفاقس في اختصاص أمراض النساء والتوليد ويعمل منذ سنة كطبيب صحة عمومية في مستشفى محمد التلاتلي بنابل. وعرف بدماثة اخلاقه وطيبته جعلته محبوبا من كل من يعرفه.
وقد كان خبر وفاته فاجعة في الوسط الطبي و خلف حسرة ولوعة لدى عائلته واصحابه وزملائه.
رحم الله الفقيد ورزق اهله واصحابه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...