مجموعة “سوموسار” و “صانيماد” : أيام مفتوحة لتقديم آخر المنتوجات‎

مجموعة " سوموسار " و " صانيماد " : أيام مفتوحة لتقديم آخر المنتوجات‎

في إطار استراتيجية التطوير والتطوّر نحو العالمية نظمت مجموعة ” سوموسار ” الرائد التونسي في فنّ الخزف والناشط في إنتاج وتسويق مواد البناء والمواد الصحية وشركة ” صانيماد ” الفاعل المرجع في ميدان صناعة المواد الصحية من الخزف البلوري والحجر الرملي الناعم (grès fin ) الخاصين ببيوت الاستحمام والمطابخ يومي 23 و 24 و26 و 27 فيفري 2018 أياما مفتوحة بنزل المرادي بضاحية قمّرت .

ولعلّ من أهداف هذه الأيام الترويجية الإخبارية تثمين خبرة المجموعة ومعارفها في الميدان وتسليط الأضواء على منتجاتها والكشف عن التوجهات الجديدة لسنة 2018 ولفت نظر المهنيين وخاصة الأجانب منهم إلى قيمتها

وقد خصص اليومان الأولان للموزعين الأجانب حيث حضر العديد من الموزعين الليبيين واللبنانيين والسوريين هذا الحدث الهام بينما تم تخصيص يومي الاثنين 26 والثلاثاء 27 فيفري هذه المرة للشركاء التونسيين والمهنيين على غرار الموزعين والمهندسين المعماريين والباعثين العقاريين.

وبمناسبة الأيام الترويجية التي مثّلت لحظات مهمّة جدا في الاستراتيجية التجارية لسنة 2018 بالنسبة إلى مجموعة ” سوموسار ” و” صانيماد ” تم تنظيم معرض كبير بنزل المرادي بقمرت من أجل تقديم التوجهات الجديدة من منتجات شركات المجموعة وهي منتجات صنعت من أجل الاستجابة إلى رغبات المستهلكين الأكثر حرصا على النوعية والجودة وغيرها من المواصفات وكذلك من أجل إقناع المهنيين في قطاع التزويق الداخلي والمهندسين المعماريين الأكثر ابتكارا وتجديدا .

واعتمادا على نجاح استراتيجيتهما في التطوّر نحو العالمية التي تهدف إلى فتح آفاق جديدة في الأسواق الخارجية تصرّ مجموعة ” سوموسار ” و” صانيماد ” على المواصلة في منهج السير نحو العولمة خلال سنة 2018 من خلال العمل أكثر فأكثر على تدعيم موقع الريادة بالنسبة إليهما على مستوى السوق التونسية.

لطفي عبد الناظر

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...