مشروع قانون : المساواة في الحضانة والميراث.. والنفقة

المساواة بين الرجل والمرأة

أكدت رئيسة لجنة الحريات والمساواة المحدثة لدى رئاسة الجمهورية، بشرى بالحاج الحميدة، ” لجوهرة اف ام “أن من بين الاقتراحات المتداولة ضمن اللجنة التي أطلقها رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في 13 أوت الماضي، تمكين الأفراد من إضافة لقب الأم إلى لقبه العائلي، بطريقة اختيارية، كنوع من الإجراءات الشكلية من أجل تكريم الأمهات.

وأعلنت بالحاج حميدة، ان اللجنة شارفت على الانتهاء من إعداد مجلة الحريات الفردية قبل عرضها على النقاش وعرضها على رئيس الجمهورية، والتي كان من أبرز محاورها الرئيسية وضع حدود للحريات الواردة بالدستور، على غرار حرية الضمير وحرية الحياة الشخصية وإقرار العقوبات الناجمة عن تجاوزها، والتي لم ترد في المجلة الجزائية بدقة.
وتضمنت المجلة، التي سيتم الإفصاح عن مضمونها بعد الانتخابات البلدية، اقتراحا بإلغاء النصوص التمييزية ضد الرجل وبتحقيق المساواة بين الجنسين على جل الأصعدة، كالمساواة في المسؤولية العائلية والنفقة التي قد تصبح من واجبات المرأة في حال طلاقها من زوجها العاطل عن العمل، إضافة إلى المساواة في الحضانة والميراث، وهي إجراءات تاتي من أجل ضمان المصلحة الفضلى للطفل، وفق تعبيرها.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جار التحميل...