الخميس القادم: وقفة احتجاجية لمربي الدواجن و منتجي بيض الاستهلاك

الدجاج الأبيض

 

عبّرت الغرفة الجهوية للدواجن بصفاقس التابعة للنقابة التونسية للفلاحين, في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء 23 جوان 2020, عن قلقها إزاء “الأزمة الخانقة التي يعيش على وقعها قطاع الدواجن في ظل تواصل تدهور أسعار دجاج اللحم وبيض الاستهلاك, وتردي الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية للمربين, وتلكؤ سلطة الاشراف في التدخل من اجل وقف نزيف القطاع, وعدم جديتها في التعاطي مع الاشكاليات التي يواجهها مربو الدواجن, مما بات يهدد بانهيار المنظومة كليا وبمغادرة الاقل حظا من المربين حلقة الانتاج”.

وفي ظل المخاطر التي تحف بالقطاع, أقرت الغرفة بالتعاون والتنسيق مع الجمعية التونسية لمنتجي بيض الاستهلاك والغرف الجهوية المنظوية تحت النقابة التونسية للفلاحين تنظيم وقفة احتجاجية يوم الخميس القادم الموافق لـ25 جوان الجاري امام وزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية.

وأوضحت الغرفة, في بيانها, أن الازمة الحالية التي يمر بها القطاع متأتية اساسا من فائض في الانتاج مقابل ضعف فادح في الطلب جراء تدهور المقدرة الشرائية وتوقف النشاط السياحي كليا, معتبرة ان “ما تم اقراره مؤخرا لفائدة القطاع لا يعدو كونه ذر الرماد على العيون ولا يرتقي للحد الادنى من تطلعات اهل المهنة”, وفق تقديرها.

وحذّرت, في ذات السياق, سلطة الاشراف من التمادي في انتهاج ما وصفته بـ’سياسة الاذان الصماء’, داعية اياها الى تحمل مسؤولياتها كاملة ازاء حالة الاحتقان في صفوف المربين والتداعيات السلبية لهذا الوضع المتازم على منظومة الانتاج وعلى الامن الغذائي والاستقرار الاجتماعي.

واكدت الغرفة الجهوية للدواجن بصفاقس في خاتمة بيانها على وقوفها الى جانب منظوريها من مربي الدواجن, وانحيازها لمطالبهم, ومساندتها المطلقة لهم في مساعيهم من اجل استعادة حقوقهم المسلوبة.

 

وات

قد يعجبك ايضا