دار القرآن الكريم

مدخل دار القرآن
مدخل دار القرآن

دار القرآن من المعالم العربية الإسلامية الهامة في المدينة العتيقة وكانت في الأصل دار العالم الفقيه ومن شعراء وأدباء صفاقس الكبار إبراهيم الخراط الذي ولد سنة 1738 و توفي سنة 1836. حبس إبراهيم الخراط جزءا من داره لإنشاء زاوية لتحفيظ القرآن الكريم. أعاد بناءها في عهد الحماية القارئ والمؤدب الحاج خليفة بن أحمد الفرجاني الطياري المولود سنة 1880 لمواصلة تحفيظ القرآن الكريم مع إضافة بعض العلوم العصرية.

دار القرآن الكريم
دار القرآن الكريم

وفي سنة 1998 وضع وزير الشؤون الدينية علي الشابي حجر الأساس لإعادة بناء هذا المعلم. وسنة 2000 دشن وزير الصحة الهادي مهني المقر تخت إسم “دار القرآن”.

سقف مزركش بدار القرآن
سقف مزركش بدار القرآن
قد يعجبك ايضا