مقارنة بين طينة الأثرية وصفاقس العتيقة

مقارنة بين طينة الأثرية وصفاقس العتيقة

تبتعد مدينة طينة الأثرية عن مدينة صفاقس العتيقة 12 كم وتوجد بينها عدة نقاط تشابه واختلاف منها:

نقاط التشابه:

  • الموقع: توجد المدينتان مباشرة على ساحل البحر فقد كانت مياهه تضرب الأسوار مباشرة قبل أن يتم ردم البحر قبلة صفاقس ويبتعد عنها. يفصل بين المدينتين سباخ المنطقة الرطبة.
  • السور: المدينتان محاطتان بأسوار لحمايتها. يعود سور طينة إلى الفترة القرطاجية وأعيد ترميمه في الفترة الرومانية وبه أبراج حراسة دائرية. أما سور صفاقس فهو عربي إسلامي منذ القرن التاسع وبه أبراج حراسة دائرية ورباعية الشكل.
  • الأبواب: لمدينة طينة بابان هما باب تبرورة شمالا في اتجاه صفاقس وباب تاكاباي غربا في اتجاه قابس. أما صفاقس فقد كان لها بابان لغاية القرن 19 هما باب الجبلي شمالا موجه للريف وباب البحر جنوبا قبالة البحر.

نقاط الاختلاف:

  • التأسيس: تأسست طينة في الفترة القرطاجية حوالي القرن 4 قبل الميلاد وفقدت قيمتها في الفترة الإسلامية وهجرها سكانها واضمحلت مع تأسيس صفاقس الأغلبية في القرن التاسع.
  • المساحة: مساحة طينة داخل السور 84 هكتار وهناك منشئات بنيت خارج السور مثل المسرح الدائري أما مساحة صفاقس العتيقة فهي 24 هكتارا فقط.
  • الشكل: شبه بيضوي لطينة محيطه 3500 متر ومستطيل محيطه 2000 متر بالنسبة لصفاقس.

د. وليد العش. موقع تاريخ صفاقس. من كتاب تاريخ صفاقس القديم: من تفرورة القرطاجية الى أسفاقس الأغلبية.

قد يعجبك ايضا