مستثمر أصيل صفاقس يقود شركة تحصلت على عقد استخراج الغاز الطبيعي بـ”الكنغو الديمقراطية”

حافظ داود

حافظ داود

تفاصيل إمضاء شركة الهندسة و إدارة المشاريع التونسية لصفقة دراسات إنجاز و إستغلال غاز الميتان لإنتاج الكهرباء في الكونغو الديمقراطية لمدة 30 سنة.

أمضى مؤخراً السيد حافظ داود الرئيس المدير العام لشركة الهندسة و إدارة المشاريع عقد دراسات و إنجاز و إستغلال غاز الميتان المتواجد في أعماق بحيرة كيفو لإنتاج الكهرباء و بيعه في الكونغو الديمقراطية لمدة 30 سنة و هو العقد الأول من نوعه الذي يوقعه مستثمر تونسي و ذلك لأهمية المشروع على النطاق البيئي و الإجتماعي و الإقتصادي و هو ما يساهم في دفع نمو جمهورية الكونغو و يوفر لتونس عائدات مالية هامة من العملة الصعبة و اليكم تفاصيل العقد الذي ينفرد موقعنا بنشرها :

أولاً : EPPM هي من تتزعم مجموعة الشركات التي ستعمل على المشروع ألا وهي شركة TRANCENTURY الكينية الرائدة في إنجاز البنى التحتية في ارجاء القارة الإفريقية و شركة SWEDE ENERGY الكونغولية

ثانياً : المشروع يتمثل في الحق الحصري لإستخراج الغاز المنحل في مياه بحيرة كيفو و معالجته قصد إنتاج الكهرباء و ذلك لمدة 30 سنة كاملة

ثالثاً : للمستثمر الحق الحصري لإنتاج الطاقة الكهربائية لمدة 30 سنة مع قدرة انتاج قصوى بقوة 30 ميغا واط

رابعاً : للمستثمر الحق الحصري لبيع الطاقة المنتجة و سيتم نقل الكهرباء و ربطه بشبكات المتواجدة و ذلك لبيعه لشركة الكهرباء المحلية. مشروع سيمكن من تصدير الخبرات التونسية للخارج و تسويقها و سيساهم من الحد في البطالة في تونس و الكونغو الديمقراطية على حد السواء. شركة الهندسة و إدارة المشاريع التونسية كعادتها ستعمل على تشريف الكفاءات التونسية فحظاً موفقاً لها.

تعليقات الفيسبوك