أبو الحسن علي اللخمي (1007 – 1085)

 

جامع اللخمي
جامع اللخمي

هو أبو الحسن علي بن محمد الربعي اللخمي نسبة لقبيلة لخم العربية كما ذكر أنه “ابن بنت اللخمي” أي ينسب لقبيلة لخم عن طريق الأم. هو من أعيان فقهاء صفاقس ومن علماء الفقه المالكي الكبار في إفريقية بعد الإمام سحنون حيث أجمعت الفهارس على أنه كان جيد الفقه والفتوى وحاز فيها شرف الرئاسة. و كان أيضا ملما بعلوم الحديث و اللغة و الهندسة و الحساب.

ولد بالقيروان سنة 1007م حيث ترعرع فيها وتعلم عن ابن بنت خلدون وبن محرز والتونسي و السيوري فذاع صيته وأصبح أفقه الناس في البلاد و أصبح من الطبقة العاشرة في طبقات المذهب المالكي من أهل أفريقية ثم انتقل إلى صفاقس بسبب الهجرة الهلالية التي عاثت فسادا بالقيروان.

جامع الدريبة (جامع أبو الحسن اللخمي) و مكان المدرسة اللخمية
جامع الدريبة (جامع أبو الحسن اللخمي) و مكان المدرسة اللخمية

بدأ التدريس بالجامع الكبير بصفاقس ثم أسس مدرسته الشهيرة لتدريس المذهب المالكي وهي بالمدينة العتيقة نهج الدريبة واصبحت حاليا مسجدا (مسجد الدريبة). و من أسباب اختياره صفاقس مكان هجرته كونها مركزا علميا و ثقافيا مشعا في ذلك العهد و يرجح أن يكون لقرابته لعائلة صفاقسية مشهورة هي آل الفرياني.

جامع اللخمي الحديث
جامع اللخمي الحديث

تخرج من المدرسة اللخمية عديد الشيوخ كعبد الله المازري وأبو الفضل النحوي وعبد الحميد الصفاقسي وابو علي الكلاعي وعبد الجليل بن مفوز.

ألف كتابا يعتبر من مراجع المالكية هو ” التبصرة”، و من كتبه أيضا “النهاية و التمام في معرفة الوثائق و الأحكام” و توجد نسخة منه بفاس.

من مؤلفات اللخمي
من مؤلفات اللخمي

توفي سنة 1085 م ودفن في المقبرة خارج المدينة العتيقة وقبره موجود حاليا داخل الجامع اللخمي الحديث.

بنى مراد باي قبة الضريح ودفن معه الشيخ عبد الجبار الفرياني وهو من تلاميذته.

مقام أبو الحسن علي اللخمي
مقام أبي الحسن علي اللخمي
قد يعجبك ايضا